فرح - اللحظة الحلوة معاك

النصيحة الذهبية لتجنب الطلاق فى سنة أولى زواج

السعادة الزوجية تبدأ من طرح تعريف مشترك للحب من أول ليلة

كشفت إحصائيات الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء،أن أكبر نسب الطلاق تكون خلال السنة الأولى للزواج.إحصائية خطيرة تتطلب ان نعرف أهم الخطوات اللازمة لتحقيق مسار طبيعى لمشوار الزواج.

الدكتور أحمد عمارة استشارى الصحة النفسية يكشف لنا خطوات بناء الحياة الزوجية قائلاً:

الدكتور أحمد عمارة

من سنن الكون أن الإنسان عندما يتجه لتجريب أمر ما لأول مرة،فإنه غالباً يفشل فى تحقيق النجاح،أول مرة يجرب المشى فإنه يفشل ويسقط،وأول مرة يجرب الكلام،قإنه يتلعثم،وأول مرة يمسك قلماً فإنه يكتب بطريقة خاطئة،وبالتالى أول مرة سنتزوج سوف نفشل فى بعض الخطوات،وأول مرة سننجب سوف نفشل فى كثير من طرق رعاية وتربية الطفل،أول مرة هنذاكر هنفشل،طيب إذا كانت السُنة الإنسانية هى الفشل فى التجربة الأولى،ماذا نفعل لإيقاف الفشل؟الإجابة بسيطة،على من يفشل لأول مرة فى شىء ما أن يسأل من فشلوا قبله لماذا فشلوا ليتعلم من تجاربهم،وما حدث لهم وكيف كانوا يستطيعون تجنب هذا الفشل،يعنى لو حد قام بقيادة السيارة لأول مرة دون الحصول على تدريب،سوف يصطدم بغيره ويعمل حادثة،إذن يجب ان نتعلم من تجارب الآخرين حتى لا نجد نفسنا فى وسط الحادثة.

ويضيف الدكتور احمد عمارة: التجارب الإنسانية والدراسات التى تم تنفيذها خلال فترة الـ 100 سنة الماضية كشفت أن الرجل يختلف عن المرأة تماماً من الناحية النفسية أو السيكولوجية،ومن حوالى عشر سنوات تم اكتشاف أنه أيضاً من الناحية البيولوجية أو العضوية لايوجد بينهما تشابه على الإطلاق،وبسبب هذا الإختلاف،تحدث صدامات بين النوعين عندما يتعاملون سوياً ويعيشون فى بيت واحد منفردين، ولذلك يجب عليهم فى كل مرة التعلم من الخطأ،فإذا قاموا بمعالجة الخطأ بطريفتهم الخاطئة،دون التعلم،تحدث مشكلات،ومع تكرار الخطأ،تحدث تراكمات،ومن ثم يحدث الصدام الكبير وتشتعل الحرائق وبالتالى يحدث الطلاق.

وقال عمارة:يجب ان يعرف كل زوجين حديثى الزواج،أنهم فى مرحلة البداية،والزوجان يقومان باستكشاف بعضهما البعض،ويجب فى بداية الزواج،أن تكون لديهما نية السعادة،ويجب ان يتبادلا الدعاء لبعضهما،ثم عليهما استكشاف شخصيات بعضهما،وأن يسعى كل منهما للتقرب من الآخر،لأن نعريف الرجل للحب يختلف عن تعريفه عند المرأة،وتعريفه للإحترام يختلف عن تعريفها له،وبالتالى يجب على كل طرف استكشاف الآخر،ولامانع أن كل طرف يسعى لمعرفة شخصية الآخر،لأنهما داخل البيت سوف يعيشان بشكل طبيعى،ولامانع أن يسال الرجل زوجته عن مفهومها للحب،وأن يسألها،ماهو الشىء الذى إذا قمت بعمله سوف يمثل لكِ قمة الحب،وهذا السؤال ضرورى،لأن مفهوم الحب لدى المرأة مختلف تماماً عن مفهومه لدى الرجل،وقد يكون الرجل يقوم بعمل تصرفات بمنتهى الحب،فى حين لاتشعر السيدة بهذا الحب لأن مفهومه عندها مختلفاً،وقد تقوم هى بعمل تصرفات اعتقاداً منها أن هذا هو الحب،فى حين انه لايشعر بأن هذه التصرفات دليلاً على حبها له،وقد تحدث مشكلات،فتقول المرأة لزوجها،أنت غير مُقدر لما فعلته لك،فيرد عليها..«دى تصرفات عادية» فتصرخ فى وجهه«عادية…كل اللى عملته لك وتقول عادية» فتبدالمشكلات التى تكبر مع الوقت إذا لم ينتبها إلى ضرورة تبادل المفاهيم عن العِشرة،والإحترام والحب.

تعرف على عبقرية«الكمون» فى التخسيس وإذابة الدهون

Loading...